إقتصاد

مصر تسمح للسودان باستخدام موانئها للصادرات

أعلنت مصر السماح للسودان باستخدام الموانئ المصرية للتصدير، لإنهاء الصعوبات التي تواجه العمل بميناء بورتسودان، على النحو الذي يسهم في تعزيز تجارة الترانزيت مع الموانئ المصرية، تمهيداً لتصدير ما يقرب من 90% من الصادرات السودانية.

وقال وزير المالية المصري محمد معيط، امس، إنه تم التوافق مع الجانب السوداني على الإجراءات اللوجستية اللازمة لاستخدام الموانئ المصرية، خاصة ميناءي ”العين السخنة والسويس“، فى تصدير المنتجات السودانية واستيراد احتياجات السودان من العالم، مع إمكانية الاستفادة من المزايا التي يتيحها قانون المنطقة الاقتصادية ذات الطبيعة الخاصة، على أن يتم سداد مقابل الانتفاع مع توفير مناطق الانتظار للحاويات السودانية المصدرة والمستوردة. وأشار الوزير إلى أن الإجراءات الجمركية للبضائع السودانية العابرة بنظام ”الترانزيت“، عبر الأراضي المصرية، تتضمّن التحقق من الفحص الظاهري للحاويات، واستيفاء قواعد الرقابة المحجرية للبضائع التي قد تحتاج إلى عرض بعض الأصناف على الجهات الرقابية، مع سداد الجهة المعنية للضرائب والرسوم الجمركية على البضائع المنقولة بصفة أمانة لحين وصولها إلى الوجهة النهائية، وإمكانية وضع خطاب ضمان مُعزّز قابل للخصم والإضافة، لتسهيل عمليات الخصم والإضافة على قوة «خطاب الضمان» للبضائع المنقولة بنظام الترانزيت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق