سياسة

غضب إزالة التمكين من اللواء أمير حاكم سكرتير مجلس السيادة

 

الاثنين 4 يناير 2021

في تصريح صحفي لوكالة سونا للأنباء قال عضو لجنة ازالة التمكين وجدي صالح ، حول مخاطبة سكرتير مجلس السيادة اللواء امير يوسف حاكم لوقفة امام القصر الجمهوري امس لمجموعة مناصرة رجل الاعمال فضل محمد خير والذي صدرت بحقه قرارات من اللجنة بمصادرة امواله وممتلكاته لصالح الخزينة العامة ، قال أن حاكم تحدث باسم الحكومة الانتقالية وهو لايملك هذا الحق ولايؤمن بمبادئ الثورة ولذا فهو غير جدير بالبقاء في منصبه وغير جدير بلبس هذه البدلة . وأشار إلى أن صفته العسكرية تتطلب ان يمثل الشعب السوداني وقومية القوات المسلحة . وتساءل وجدي “أن من لايؤمنون بالثورة كيف يقومون بحمايتها .

واستنكر صالح مخاطبة شخص في منصب بمجلس سيادة الثورة برتبة رفيعة لانصار النظام البائد الذين يحلمون بعودة نظامهم .
وفي السياق .

وفي السياق أشاد صالح ببيان مجلس السيادة الانتقالي الذى تبرأ من مخاطبة سكرتيره للحشد فيما كلف فقط باستلام المذكرة وليس المخاطبة ، وأن ما قاله لايمثل المجلس وإنما يمثل شخصه.

واستعرض صالح بعض ما تحصل عليه فضل محمد خير من بنك الخرطوم لوحده خلال العام 2018 فقط (مليار) و(938) مليون و(390) الف و(493) جنيه، بجانب (12) مليون 998الف و 600 يوان صينى، واكثر من(3) مليون 718 الف و418 يورو و561 الف و600 درهم امارتي ، مجددا حرص اللجنة على حماية مال الشعب السوداني والمستثمرين واموال المودعين وحماية الجهاز المصرفى .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق