إقتصاد

ولاية النيل الازرق تشهد إرتفاع في أسعار السلع الاستهلاكية

سجلت أسعار السلع الاستهلاكية ارتفاعا ملحوظا بالسوق الكبير بمدينة الدمازين علي الرغم من  وفرة تلك السلع. وعزا عدد من التجار ارتفاع الأسعار للزيادة الكبيرة في أسعار الترحيل خاصة الوارد من الولايات الأخرى مما أثر سلباً على إرتفاع أسعار السلع الاستهلاكية باسواق الدمازين و المدن الأخرى. وتعرفت سونا علي أسعار تلك السلع حيث  بلغ سعر كيلة الذرة طابت (٢) الف جنيها وكيلة ود احمد الف  و (٢٠٠) جنيها و يلة القمح (٢) ألف جنيها

وكيلة الدخن (٢) الف جنيها. وبلغ سعر كيلة البصل الف و(٢٠٠) جنيها وسعر رطل الزيت (٣٠٠) جنيها وجركانه زيت المأمون (١١) ألف و(٢٠٠) جنيها وبلغ سعر كيلو السكر(٢٢٠) جنيها وسعر جوال السكر (٩) ألف و(٤٢٠) جنيها وبلغ سعر كرتونه الصابون ١٤٠ جرام الف و(٥٠) جنيها و ١٠٠ جرام (٩٠٠) جنيها وبلغ سعر كيلو العدس (٣٢٠) جنيها و سعر باكتة دقيق سيقا ألف و(٨٠٠) جنيه وكيلو الأرز (٢٨٠) جنيها و كيلو الفول المصرى (٣٠٠) جنيه و كيلو الفاصوليا (٢٨٠) جنيها وبلغ سعر علبه الصلصه (٢٢٠) جنيها وبلغ سعر ربع شاى الغزالتين (١٧٠) جنيها. وسجل سعر كيلو الضان  ألف جنيه و كيلو العجالى (٧٠٠) جنيه  . وبلغ سعر  كوم البازنجان الكبير (١٠٠) جنيه  والصغير (٥٠) جنيها و كوم العجور الكبير (١٠٠) جنيه  والصغير (٥٠) جنيها وكيلو البطاطس (٣٠٠) جنيه و كوم الطماطم الكبير (١٠٠) جنيه  والصغير(٥٠) جنيها وربطة الرجلة الكبيرة (١٠٠) جنيه  والصغيرة (٥٠) جنيها. وارجع التاجر عبدالله الناير موسى  ارتفاع الأسعار لعدم توفر الوقود مما أدى إلي ارتفاع تكلفة الترحيل مما أثر على ارتفاع السلع الاستهلاكية.

وقال التاجر محمد الطاهر عبدالقادر أن سبب  ارتفاع أسعار اللحوم  صعوبة الترحيل وقلة المراعي خاصة في فصل الصيف . واتهم  التاجر عبدالمجيد محمد يحي الجهات المختصة  بعدم ضبط حركة البيع والشراء متناولا الظروف الاقتصادية الراهنة و ضعف  الرقابة الحكومية داعيا الي إيجاد حلول ناجعة لرفع المعاناة عن كاهل المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق