سياسة

منظمة الدعوة الاسلامية تسلم مذكرة رسمية لدقلو

استنكرت منظمة الدعوة الاسلامية القرار الصادر من لجنة ازالة التمكين بحل المنظمة وحظر عملها بالسودان ووصفت المنظمة القرار بـ(الجائر) حسبما جاء فى مزكرة سلمها رئيس مجلس امناء منظمة الدعوة الاسلامية الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله آل محمود مزكرة رسمية لنائب رئيس مجلس السيادة الانتقالى الفريق اول محمد حمدان دقلو وذلك اثناء زيارته للدوحة وكشف آل محمود في بيان تحصلت (الانتباهة اون لاين) على نسخة منه ان حظر نشاط المنظمة يعتبر غير مبرر وانها اقحمت فى قضايا لم تكن المنظمة ابدا جزءا منها وكشفت المذكرة ان المنظمة ستنقل مقرها قريبا الى دوله افريقيه أخرى، وأكدت المذكرة ان تلك القرارات الظالمة تتعارض مع الاعراف والقوانين المنظمة لاستضافة الدولة للمنظمات الدولية وانها اضرت بعشرات الآلآف من المستفيدين من خدمات المنظمة التنموية والدعوية والانسانية، واوضحت المذكرة ان تعديات كبيرة قد تمت وتتم الان تستهدف اصول ومنقولات وأوقاف ومؤسسات المنظمةالمنظومة بالرغم من ان هذه المؤسسات ممولة بالكامل من أموال

الخيرين من بلدان متعددة.

وطالبت المذكرة الدولة السودانية بحماية اوقاف ومؤسسات وأصول المنظمة من كل التعديات الى حين عودة المنظمة او السماح لها بنقل أوقافها الى خارج السودان واشارت المذكرة ان رئيس مجلس االمناء سيقوم بزيارة قريبة للسودان.

من جانبه اشاد نائب رئيس مجلس السيادة بالدور الكبير الذي قامت به المنظمة في المجال الدعوي والانساني والتنموي في السودان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق