سياسة

المهدي : لقاء البرهان ونتنياهو لا يمثل أي مصلحة وطنية للسودان

التعامل مع نتنياهو خط أحمر

قال رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، إنّ أيِّ تَعامُلٍ مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو “خطٌ أحمر”، ولا يُمثل أيِّ مصلحة وطنية للسودان أو الدول العربية.

وأضاف المهدي في مؤتمر صحفي بمطار الشهيد صبيرة في الجنينة حاضرة غرب دارفور أمس، بأنّ ما تمّ من لقاءٍ بين رئيس المجلس السيادي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان ونتنياهو لا يمثل أيِّ مصلحة وطنية للسودان، ولا يُحقِّق مصلحة عربية ولا فلسطينية، وأشار إلى أن نتنياهو مُلاحقٌ قانونياً في بلاده ويتبع نهجاً عُنصرياً في قيادة إسرائيل، وذكر المهدي أنّ مُشكلة الشرق الأوسط لا يُمكن أن يتعامل معها باستخفافٍ، لأنها مُلتهبة جداً وما لم تُعالج بالعدل ستكون مصدراً للغُلو والتّطرُّف، ولفت إلى أنّ التّعامُل مع رئيس الوزراء الإسرائيلي “خطٌ أحمر” من حيث المبدأ، وطالب الدول العربية بعدم جَرّ السودان إلى المحورية، ووصف الأوضاع في السودان بالهَشّة، ودعا الدول العربية لإدراك حساسية وهَشَاشَة الموقف والتّعامُل معه بالإيجابية لا المحورية.

الصيحة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق