رياضة

رسميا.. تقديم المدربين الجدد للمنتخبات السودانية

تمم اتحاد كرة القدم السوداني اليوم الأربعاء، تعاقده مع الثلاثي الأجنبي، الذين وقع الاختيار عليهم لتدريب منتخبات السودان الأول، والأولمبي، والناشئين والشباب.

وتعاقد الاتحاد السوداني مع الفرنسي هوبير فيلود لتدريب المنتخبين الأول والأولمبي، والجزائري-الفرنسي لو حباب منير لمنتخبي الناشئين والشباب، والجزائري-الألماني آيت عبد المالك لتأهيل المدربين السودانيين.


وجرى توقيع العقود مع المدربين الثلاثة، تحت إشراف الأمين العام لاتحاد كرة القد السوداني، الدكتور حسن أبو جبل، ومتابعة الدكتور حسن برقو رئيس لجنة المنتخبات.

وفي كلمته قال الدكتور برقو في مؤتمر صحفي بتلك المناسبة، أن مدة العقود الثلاثة مع المدربين، سنة واحدة قابلة للتجديد.

وكشف برقو أن هدف الاتحاد السوداني من التعاقد مع المدربين الأجانب هو إعادة بناء قوي ومؤسس للمنتخبات، مستهدفين به الوصول لمونديال 2026 كهدف استراتيجي، والمحاولة الجادة لبطولات 2022 القارية والدولية.

وأبان أن كل مدرب قبل بالعرض الذي يحفظ حقوقه كمال قبلوا بشروط الاتحاد السوداني، وسوف يحصل كل منهم على سيارة ومنزل ومرتب مجزي.

وقال فيلود بعد شكر الاتحاد السوداني: “هدفي هو التأهل لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2021، وهو نفس هدف الاتحاد السوداني، وسأبذل كل الجهد للوصول إليه”.

وفي إجابته على نفس السؤال قال مدرب منتخبي الناشئين والشباب السودانيين، لو حباب: “الهدف هو تطوير المنتخبات السنية، وتحدث معي الدكتور حسن برقو عن تأسيس وتأهيل المنتخب لمونديال 2026، ثم  تطوير الكرة السودانية في الفئات السنية”.
ومن ناحية، قال فيلود أن الوقت كافي للإعداد لمباريات المنتخب في مارس/آذار المقبل، وأنه سيبذل كل مجهوده لتحقيق الهدف.

حول معرفته باللاعبين السودانيين، قال فيلود:” لدي فكرة عامة عن اللاعب السوداني، وشاهدت الهلال والمريخ ضد أندية جزائرية ، اللاعب السوداني لديه موهبة طبيعية، وأريد أن أطور هذا الجزء لتحقيق بطولات به”.

وقال منير لو حباب أن الوقت لا يكفي للإعداد بشكل قوي لبطولة كأس العرب تحت 20 سنة، موضحا: “سنخوض 3 مباريات قبل السفر (للسعودية).

أما المدرب آيت عبد المالك المحاضر بجامعة فرانكفورت الألمانية وخريج جامعة ديجان الفرنسية، فقال أنه يلبس حلة جديدة، وهي تأسيس وتأهيل المدربين السودانيين، وأن أول ورشة سوف تبدأ بإعادة تأهيل حملة شهادات ورخص سابقة.

وأضاف عبد المالك أنه خلال فترة عمله سوف يركز على تأهيل اللاعبين الدوليين السابقين، لأنهم الأعلى والأكبر خبرة بحكم السابقة الخبرة السابقة، وتسليمهم مفاتيح التدريب.


وخلال المؤتمر الصحفي كشف رئيس لجنة السودانية، أن الاتحاد تعاقد بموافقة الفيفا مع شركة معدات رياضية ألمانية، لمدة سنتين وذلك لتوفير تلك المعدات في أي وقت.

وختم المؤتمر المؤتمر الصحفي، الدكتور محمد جلال نائب رئيس الاتحاد ورئيس اللجنة القانونية، الذي أكد أنها المرة الأولى التي يتعاقد فيها الاتحاد السوداني مع 3 مدربين أجانب، مبيّنا أن الهدف من هذه الخطوة هو توحيد منهج التدريب بالكرة السودانية.

كووورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق