منوعات

الذكرى الاولى لرحيل الفنان علي ابراهيم اللحو

صوت السودان : ( الخرطوم ) . الجمعة

الذكرى الأولى لرحيل فنان التطريب علي ابراهيم اللحو

المحرر يكتب :

الراحل المقيم فنان التطريب الأصيل علي ابراهيم اللحو الذي يعتبر من أعمدة الفن السوداني وهو من الرعيل الأول الذي ساهم في تشكيل وجدان الشعب السوداني باختياره المتفرد للاغنيات واداءه الذي يطرب القلب قبل الأذن .

امتهن اللحو في باكورة حياته وقبل استقلال السودان مهنة الجندية في قوة دفاع السودان . اسرته الأغنيات الرمزية المحاربة للمستعمر باعتبارها أحد أسلحة المقاومة الشعبية فكان .. ( الشرف البازخ ) و ( عزة في هواك ) و ( عزة وصالك ) بجانب  ( في سكون الليل ) واغنيات كثيرة تزخر بها المكتبة السودانية .

في العام 1962 كانت الخطوة الأولى للفنان الراحل اللحو لدخول الإذاعة  التي تعمل حينها على اظهار نجومية اي فنان يدخل عبرها فكان الإبداع  ( السمحة نوارة فريقينا يالعسل النشفتي ريقنا ) و ( لي زمن بنادي ) ثم ( في الضواحي ) .

والحصيلة الفنية للراحل علي ابراهيم اللحو تملأ الفضاء الفني . كان المثال لا الحصر … الكنينة .. كسلا .. فريع البان .. اللاموني .. المك نمر .. الناعسات عيوني .. الطير الخداري .. جبار الكسور .. وقت سيرتك يجيبوها .. دراج المحن .. في حشمة لابس التوب .السايق الفيات .. والكثير الكثير  .

رحل الفنان علي ابراهيم اللحو وترك بصمته وارثه الفني و قد تزينت المكتبة السودانية بهذا بفنه الجميل .

 

الكاهلي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق