الملف الاقتصادي - الدكتور عادل عبد العزيز

د. عادل عبد العزيز الفكي: اقتصاد ما بعد الانترنت ( الميتافيرس)

 

صوت السودان  : الخرطوم

adilalfaki@hotmail.com
على هذه الزاوية بالأمس عرفت د/ ماجدة مصطفى صادق، رئيس قسم الاقتصاد بجامعة السودان العالمية، اقتصاد الميتافيرس بأنه الاقتصاد التفاعلي الذي ينشط على شبكة الانترنت من خلال مليارات الاتصالات اليومية بين الأشخاص والشركات، ويؤدي لإنتاج واستهلاك السلع والخدمات في العالمين الافتراضي والواقعي. إنه اقتصاد عالم ما بعد الإنترنت.
وتضيف دكتورة ماجدة: (تشتمل عوامل التمكين التقنية الرئيسية لـ Metaverse    على اربعة عوامل رئيسية هي: العملة المشفرة (cryptocurrency)، شبكات الجيل الخامس (G5)، انترنت الاشياء (IoT) والواقع الافتراضي (virtual reality) ) والواقع المصطنع ( (Artificial reality.
وتشير د/ ماجدة للعناصر المهمة التي تحتاجها الشركات للولوج لهذا العالم الجديد عالم الميتا فيرس وتحقيق أرباح من خلاله، حيث تحتاج هذه الشركات لوضع هجين يجمع ما بين الحقيقي والافتراضي من خلال أربعة عناصر يرمز لها بالحروف الإنجليزية: A-D-E-N حيث يرمز الحرف A  لحاجة الشركة لصورة رمزية Avatar  قد تكون هي  صورة  أي  موظف  بداخلها  في شكل  كرتوني  مثل  ممثل دعم العملاء الذي يمكنه التحدث بلغات متعددة  والذى  يعمل  طوال اليوم  ويكون حاضراً في أماكن متعددة.
ويرمز الحرف D لحاجة الشركة لتصميم محتويات ثلاثية الأبعاد بما في ذلك تصميم صالة العرض الافتراضية الخاصة بالشركة بطريقة أكثر اناقة مما يمكن الاخرين والعملاء من الوصول لها في أي وقت ومن أي مكان من العالم الحقيقي.
بينما يرمز الحرف E للأوضاع الهجينة Hybrid events حيث ينبغي على الشركات الكبيرة أن تكون قادرة على المنافسة في الوضع الهجين الواقعي/الافتراضي بحيث لا تؤثر الاغلاقات أو الكوارث على الاعمال المخطط لها، كما يمكّن هذا الوضع الشركات من الحصول على ارتباطات أفضل مع الشركاء أو العملاء في جميع أنحاء العالم.
أما الحرف N فيرمز لحاجة الشركة لرمز غير قابل للاستبدال Non fungible token     وهو أحد الأصول الرقمية التي تمكن من بيع أشياء حقيقية مثل اللوحات الفنية والمقاطع الموسيقية والأفلام ومقاطع ألعاب الفيديو، التي يتم شراؤها وبيعها عبر الإنترنت، غالبًا باستخدام العملات المشفرة، ويحتوي كل أصل على أكواد وميزات لا يمكن تكرارها، علاوة على ذلك، لا يمكن سرقة الأصل، وقيمته حصرية للشركة، ويؤدي هذا لتعزيز حقوق الملكية الفكرية والملكية الصناعية.
وعلى هذا تعد صناعة الميتافيرس خطوة كبيرة إلى الأمام بالنسبة للاقتصاد المبدع، حيث تقدم عالماً افتراضياً يُكسب المحتوى قيمة، وفي نفس الوقت يمكّن المبدعين من الحصول على حقوق الملكية لعملهم.
تعليق: شكراً الدكتورة ماجدة مصطفى صادق على هذه المعلومات القيمة، ونتمنى أن يلج شبابنا لهذه المجالات الجديدة، التي تفتح لهم فرص عمل بالداخل وعلى مستوى العالم، شريطة اجادة اللغة الإنجليزية. ونأمل أن تحسن شركات الاتصالات من أوضاع الشبكات حتى يتمكن الشباب من الاستفادة من هذه الفرص. والله الموفق.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى