إقتصاد

منظمات واتحادات تطرح مبادرة الكسرة المدعومة لمواجهة أزمة الخبز بالخرطوم

دفع اتحاد معاشيي محلية الخرطوم والمنظمة الوقفية للأرامل واليتامى ومجموعة من بائعات المأكولات مبادرة للاجهزة التنفيذية المختصة تهدف إلى استنباط مشروعات تشغيلية لقطاع الأرامل والنساء العاملات في مشروع (الكسرة المدعومة) ضمن المعالجات الاقتصادية لحل أزمة الخبز وندرة السلعة في بعض المناطق الطرفية، وأكد الاجتماع بان المشروع يمثل معالجة أنية للإشكالات من واقع توفر مواد التصنيع والأيدي العاملة والتسويق للمنتج ذائع الشهرة، فيما شن الاجتماع هجوماً عنيفاً بالاعتماد علي سلعة الخبز كأساس في معاش الناس اليومي وترك البدائل الشعبية الاخري الامور الذي أحدث فجوة في معاش الناس في حال عدم توفره، فيما كشف المتحدثون بأن اقتصار المواطنين علي استهلاك الخبز حاليا في البوادي والحضر يعتبر من أوجه الاستعمار الاقتصادي عبر آلية دولية ترمي للتحكم بقوت الشعب في ظل توفر البدائل الاخري من المنتجات المحلية من الذرة والقمح والدخن والتي كانت تمثل الغذاء الرئيس للسواد الأعظم من سكان السودان.

إلى ذلك اعلن الاجتماع عن لقاءات مرتقبة مع الجهات المختصة بوزارة التنمية الاجتماعية علي مستوي المركز والولاية للدفع بالمبادرة إلي الأمام عبر بحث تمويل المشروع للنساء اللائي يرغب في العمل بعد تخصيص مواقع لهن بأسواق البيع المخفض لطرح السلعة علي نطاق أوسع بالأسواق والأحياء والمجمعات السكنية بالتنسيق مع إدارة السلع الاستهلاكية بالمحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق