تقارير

ماهو مصير أحد عشر شابا سودانيا في قبضة حكومة السراج بطرابلس

صوت السودان ( الخرطوم )

صوت السودان ( الخرطوم )

الأحد 9 فبراير 2020 . 11:58

الغموض يكتنف مصير هؤلاء الشباب المحتجزين في ليبيا من عامين بعد ان خرجوا بالعشرات من أبناء دارفور ومن الخرطوم برا بحثا عن فرص عمل لتحقيق مستقبلهم حيث تعرضوا للاختطاف من عصابات ليبية في منطقة الجنوب الليبي  وأثارت الحادثة ضجة إعلامية واسعة حينها ، وبعد أن نفذت حكومة السراج في طرابلس عمليات مداهمة لمواقع هذه العصابات في الصحراء وتم تحرير أولئك الشباب بعد ان تعرضوا لأسوأ أنواع التعذيب وبعد معالجتهم ترحيلهم إلى العاصمة طرابلس بدأ الاتصال ينقطع مع ذويهم .

اتصل بصحيفة الدار ” علي ادم حسين ابراهيم ” وحكى بأسى ان السفر كان كان بغرض الهجرة والبحث عن عمل وتم القبض عليهم في منطقة ( بني وليد )  بالقرب من سرت في 23 يناير  العام 2018 والعصابة التي قبضت عليهم طلبت فدية قدرها ( 250 ) الف جنيه سوداني مقابل كل فرد . بعد استلامهم بواسطة الحكومة الليبية وبعد خمسة عشر شهرا تم ترحيلهم خارج طرابلس وهنا انقطعت الأخبار عنهم .

صوت السودان يناشد الخارجية السودانية ممثلا في بعثتها الدبلوماسية بأن تولي الأمر جل اهتمامها لتخليص هؤلاء الشباب .

 

نقلا عن صحيفة الدار لأهمية الأمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق