أعمدة ومقالات

خبير يحذر من تمدد مصر جنوباً

دكتور طارق محمد عمر يكتب :

لأن مصر تعاني من ضمور في الأراضي الزراعية وشح في مياه الري وكثافة سكانية عالية .. وتحدها البحار المالحة شمالا وجنوبا والصحراء الليبية غربا لم تجد مصر فكاكا من ورطتها الا على حساب السودان .
كانت حدود السودان الشمالية تضم مدينة أسوان وقتما كانت بلادنا قوية مزدهرة .. وكلما ضعفنا تمددت مصر على ارضنا وثرواتنا .
الآن اكملت القاهرة تمصير حلايب وشلاتين وابورماد وخور العلاقي .. طرق مسفلته ومطار ومهابط وخدمات صحية وتعليمية وأمنية ومياه عذبة وكهرباء ومشاريع زراعية حيوانية وصناعية وموانئ ومصائد أسماك وتنقيب عن النفط والغاز والذهب والأملاح المعدنية .. تمت تصفية الرافضين للتمدد المتمسكين بالهوية .. وألحق الشباب بالجيش والشرطة ومباحث أمن الدولة والمخابرات العامة .. وكلل كل ذلك بإنشاء اكبر قاعدة عسكرية واستخبارية في المنطقة .
يحدث ذلك ونحن منشغلين بالإساءة والكيد لبعضنا البعض والحسد والجشع .
آخر المعلومات الواردة تغلغل الاستخبارات المصرية بالزي الرسمي والمدني حتى مدينة دنقلا .. وتم فتح طرق عديدة في الصحراء تمهيدا لابتلاع شمال السودان .
لن يستقيم حالنا إلا بدستور مرتضى وقوانين مكتملة وعادلة وقضاء مستقل وحكم راشد وحريات وخدمة عامة مدنية وأمنية وعسكرية تؤسس على التخصص والكفاءة .. والا فستكمل مصر احتلال السودان .
ألا هل بلغت اللهم فاشهد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق