أعمدة ومقالات

غراميات.. كرونيّة: عندما تنهزم الأحلام والطموحات بالواقع المرير

بقلم/ علي جعفر

هي: اسمعني ياخ.. تعال بعد ده حدد موعد العرس..

هو: يا زولة انت مستهبلة.. أكيد ما جادّة..

هي: ياخ ما ممكن خطوبة لحدي هسا.. عملت سبعة سنوات.. وماعايزين نكمّل الزواج المُنيّل ده..

هو: انت عارفة الظروف براك.. ويادوب الواحد قدر يشتري الغرفة..

هي: يا زول انا لو انتظرت مرتبك ده ليوم القيامة.. ما حنعرّس..

هو: والله انتي براك المُصعبة الحكاية.. عايزا عرس في صالة.. وشيلة آخر موضة.. ومابعرفو شنو.. جهجهتينا معاك ذاتو..

هي: اسمعني.. هسّا ما تكتر النقة.. تجي تحدد مواعيد العرس مع أبوي.. في الاسبوع الجاي ده..

هو: وتكلفة الصالة.. اجيبا ليك من وين..؟!

هي: انت عايش بره العالم ولا شنو.. مافي صالة في الكرونا دي..
خلاص كجنتّها.. وختيت ليها القدُرا..

هو: طب والزفاف والشيلة..!!

هي: أكيد حيكون مافي داعي ليها.. مادام ما في صالة ومافي كوشة.. الواحدة تقعد فيها وتقول فعلاً عرست عرس ذي الناس..

هو: لكن مناسبة الزواج مع الاسعار المرتفعة دي.. شوال السكر قريب ال4 مليون.. وجركانة أغلي من الشيلة.. والرغيف والله الا ياكلوني أنا.. ماعندي ليها ميزانيّة والله.. وانت كمان قلتي الاسبوع الجاي طوالي..

هي: ياخي انت ما بتفهم..!! قلت ليك مع الكرونا دي.. مافي أي احلام بزواج كامل..
واصلا ارتاح ما حيكون في معازيم كتار.. لأنّو الناس خايفة من الاذدحام ذاتا..

هو: يعني معقول.. ياخي.. عرسنا ما يجوا فيهو معازيم كمان..

هي: ياخي افهم.. الناس الصلاة والحج خلّوها بقت على عزومة عرسك.. الما قادر تشتري بصلُو وزيتو ولاقادر كمان تجيب رغيفو..

هو: طب معنى كلامك ده برضو حفلة حتكون مافي..

هي: ياخ بلا حفلة بلا جن.. خلاص.. مادام أصلا الزفاف طرشق والصالة طرشقت.. خلاص مراسم الزواج كلّها تاني ماعندا معني.. انتهينا خلاص.. تعال سوقنا خلينا نتخارج..

هو: والله سبحان الله أنا سبعة سنوات أقنع فيك نتزوج بالقليل العندنا.. شابكاني أقول شنو لصحباتي.. وأودي وشي وين من الناس.. وموضوع ظروفك المادّيّ دي ما تقولا لي امشي اتصرف ذي الرجال..
هسا يجي فيروس صغير بالعين ما يتشاف بموضوع مرض كرونا بس.. يخليك تتنازلي عن قناعاتك كده..

هي: شوف ياخي انا مافاضية لنقتك دي.. لو ماعايز تجي ونتم الزواج في ستين..
ياخي بقت علي انا بس الاتنازلت عن طموحاتي..
الكفار اتنازلوا ورفعوا الآذان.. بقت علي انا بس !!

هو: لالا خلاص ما تزعلي.. حنحدد يوم الخميس.. وأجيب المرض.. وأوديك للكوفيد..

هي: قلت شنو يا مرض..

هو: هههههه.. قصدي أجيب المأذون وأوديك الكوفير..

ألف مبروك.. للعرسان والشكر.. للكرونا.. الأقنعت البنات بالتنازل..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق