إقتصاد

الدعم السريع بغرب دارفور تحبط عملية تهريب مواد إستراتيجية إلى دولة مجاورة

تمكنت قوات الدعم السريع قطاع غرب دارفور من إحباط عملية تهريب مواد غذائية وبترولية (سكر – دقيق – وقود – مشروبات غازية وجلود) محملة علي متن (15) عربة لاندكروزر “بفلو” في طريقها الى إحدى دول الجوار .

واكد قائد ثاني الدعم السريع قطاع الجنينة المقدم محمد احمد ادم “انجليز” في تصريح صحفي ان قوات الدعم السريع ستظل عيناً ساهرة على حراسة وتأمين الحدود ومكافحة التهريب ، منوهاً إلى توجيه النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي ، رئيس اللجنة العليا للطوارئ الإقتصادية الفريق أول محمد حمدان دقلو القاضي بمكافحة التهريب بكافة أنواعه .
واشاد إنجليز بمجهودات المجموعة الثامنة المنتشرة على طول الشريط الحدودي في محاربة الجريمة العابرة واصفاً إياها بصمام أمان البوابة الغربية للبلاد .
من جانبه ابان قائد المجموعة الثامنة دعم سريع المقدم النور الدومة جاهزية المجموعة لانفاذ توجيهات رئيس اللجنة العليا للطوارئ الإقتصادية ، وأضاف : (ان المجموعة الثامنة لن تسمح بمرور ذرة تربة عبر الحدود إلا بإذن السلطات ووفق الإجراءات المتبعة والمعروفة).

واشار الدومة إلى ان المهربين والمواد المهربة يتم التعامل معهم وفق الإجراءات القانونية ليجدوا جزاءهم ، مؤكداً ان الحدود محروسة ومؤمنة تماماً في وجه المتلاعبين بقوت المواطن والمخربين للإقتصاد الوطني .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق