منوعات

قافلة الدعم السريع الصحية تصل إلى ولاية جنوب دارفور

وصلت مدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور اليوم القافلة الصحية لقوات الدعم السريع للحد من جائحة كورونا بولايات دارفور الخمس بتوجيه من النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي ، قائد قوات الدعم السريع الفريق أول /محمد حمدان دقلو في إطار دعم الجهود الوطنية لمكافحة جائحة كورونا.

وكان في استقبال القافلة اللواء الركن / هاشم خالد محمود والي ولاية جنوب دارفور والعقيد /محمد اسماعيل عبدالله قائد ثاني قوات الدعم السريع قطاع جنوب دارفور ومدير الشرطة واعضاء لجنة امن الولاية .

ورحب اللواء الركن /هاشم خالد محمود والي جنوب دارفور لدى مخاطبته القافلة بجهود قوات الدعم السريع واكد مباركة حكومة الولاية لهذه الجهود ووصول القافلة الصحية للحد من جائحة كورونا لمباشرة مهامها بالولاية في ظل ارتفاع عدد الإصابات الى (19) حالة بكورونا.

وأشاد بجهود قادة الدعم السريع والقيام بواجباتهم تجاه الأمن والإستقرار، وشدد على أهمية تنفيد أمر الطواريء الخاص بالإجراءات الصحية الوقائية وإنزال العقوبات على المخالفين وقال إن حكومة ستتخذ مزيد من الإجراءات والتدابير في هذا الخصوص ووجه الشرطة بتنفيذ القانون، داعياً المواطنين الى التعاون من اجل محاربة كورونا والإلتزام بالضوابط والإجراءات الإحترازية ومنع التجمعات.

من جانبه ، أكد العقيد / محمد إسماعيل عبدالله قائد ثاني قوات الدعم السريع قطاع جنوب دارفور ان القافلة الطبية للحد من جائحة كورونا بولايات دارفور جاءت بتوجيهات من النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول/ محمد حمدان دقلو في إطار المسئولية المجتمعية لقوات الدعم السريع تجاه المواطنيين والحد من جائحة كورونا.

وشدد اسماعيل على ضرورة الإلتزام بتنفيذ الضوابط والاجراءت الخاصة بكورونا لمنع انتشارها وسط المجتمع، منوهاً الى ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتطبيق قانون الطواريء الصحية بالولاية.

فيما أوضح العقيد / محمدين اسماعيل بشر قائد القافلة إن القافلة الصحية لولايات دارفور الخمس تحت شعار :صحتك.. من أمن وطنك، تأتي بتوجيه من النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول /محمد حمدان دقلو قائد قوات الدعم، في إطار الدعم المجتمعي الذي تقدمه القوات للمواطنين في ولايات السودان المختلفة.

وأكد محمدين أن القافلة تقدم العون اللازم للوقاية من كورونا عبر توزيع معقمات وكمامات ومواد وقاية ومعدات لإصحاح البيئة وألبسه واقية للكادر الصحي وأدوية وتعقيم المدن وبعض المحليات في ولايات دارفور.

يذكر ان القافلة الصحية لولايات دارفور بدأت نشاطها بولايتي شمال وشرق دارفور وتاتي في إطار دعم جهود الدولة للحد من جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق