سياسة

“صديق تاور” يكشف حقيقة خلافه مع وزير الصحة

كشف رئيس لجنة الطوارئ الصحية بالسودان عضو مجلس السيادة د. صديق تاور في بيان توضيحي له اليوم السبت، حقيقة الخلاف مع وزير الصحة د. أكرم علي التوم، موضحاً “تغيب الأخير لأسبوع كامل عن اجتماعات اللجنة، دون أن يكلف من ينوب عنه ما أثر على العمل وعمل اللجان الفرعية، مؤكدا  أن الموضوع قد حل بروح طيبة، بعد اعتذار منه.

وقال “تاور” من الطبيعي إطلاع رئيس الوزراء من موقع مسؤوليته لمعالجة هذه الحالة، خاصة وأنه حريصاً على أن لايتعثر عمل اللجنة لأي سبب.

مضيفا: طلب مني رئيس الوزراء أن اقدم ملاحظاتي كتابة حتى يستطيع ان يتفاهم مع وزير الصحة بخصوصها.

وفي إجتماع قبل اسبوع استوضح وزير الصحة عن حقيقة مذكرة توصي باقالته وعن اجتماع دعا له رئيس اللجنة لذات الهدف، وقد تم تقديم الحقائق له في حينها وتفهم الأمر، وقدم اعتذاره عما حدث من سوء فهم بروح طيبة وانتهى الأمر في حينه، وواصلت اللجنة إجتماعاتها بشكل عادي حسب الأجندة المدرجة.

مشيراً إلى ان كل هذه التفاصيل تمت في إجتماع خاص باللجنة ولم يتم عرضها على وسائل الاعلام بشكل رسمي.

وكانت أخبار قد وردت عن  تبنى مجلس السيادة توصية ” تاور”  بإقالة أكرم التي دفع بها وبمسبباتها في ملف لرئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك، في الاجتماع الثلاثي الذي حضره رئيس مجلس السيادة وعدد من أعضاء مجلس السيادة، ورئيس الوزراء وعدد من الوزراء، وأعضاء من الحرية والتغيير.

إلا أن رئيس الوزراء لم يوافق على الإقالة، ورد بدراسة الأمر وإخطارهم لاحقا بالقرار.

بعدها خرج مجلس السيادة الانتقالي، بخبر على صفحاته الرسمية على منصات التواصل،  عصر الأربعاء الماضي، أشار فيه إلى إقراره بالاجماع أن يتخذ مجلس الوزاء الإجراءات الدستورية اللازمة لإقالة أكرم.

في خطوة وصفها مراقبين لتضع رئيس الوزراء ومجلسه تحت الأمر الواقع لاتخاذ قراره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق