تقارير

صديق تاور لدى قناة الخرطوم الفضائية: تضخيم فكرة الدولة العميقة ومن ينفذون اجندتها محض اشاعات ليس الا .

قال البروفيسير/ صديق تاور عضو المجلس السيادي الانتقالي لدي استضافته في فترة خاصة بعنوان (عيدية سيادية) بقناة الخرطوم ان الثورة تحتاج للتوثيق وعدم الاعتماد علي الذاكرة الشفاهية.. ذلك لانها تجربة انسانية كبيره تحتاج الي غرف عمل للتوثيق والتحليل واستخلاص الدروس والعبر.. وقال اننا تفاجانا بكثير من الاشياء لم تكن في الحسبان كان لها تاثيرها علي تاخير او تاجيل كثير من مطلوبات الثورة وان ذلك القي بظلاله علي مسالة استكمال هياكل السلطة الانتقالية.. وان الوضع الطبيعي يتطلب ان يكون هناك برلمان يراقب اداء الحكومة ويحاسبها ويصدر القوانين. والتشريعات المنظمة لدولاب العمل في الدولة ولكن ارتباط ذلك بتفاصيل عملية السلام والمفاوضات التي تجري منذ زمن بجوبا ادي الي تاخير تكوين المجلس التشريعي .. ودعا تاور الي عدم تضخيم فكرة الدولة العميقة وعمل اصلاح للخدمة للمدنية بما يخدم اهداف الثورة مؤكدا علي ان النظام السابق اعتمد فقط علي الاله الامنية القمعية وبعض المليشيات والانتهازيبن من اصحاب المصالح مما ادي لسقوط النظام كمشروع وكسياسات وكعناوين ومنهج وسلوك .. وان ما يشاع عن عدد كبير من موظفي الخدمة المدنية ومؤسسات الدولة ينتمون له وينفذون اجندته محض اشاعات وتضخيم ليس الا..
وقال البروف ان ما يتابعه الناس هذه الايام من اشاعات كثيرة في مواقع التواصل الاجتماعي عن فشل الحكومة واخفاقاتها والخلافات بداخلها مرده الي حالة الاحباط والياس التي يعاني متها اعضاء ومؤيدي النظام البائد.. الذين فقدوا الامل في العودة الي واجهة صناعة الاحداث والتاثير عليها..

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق