سياسة

اللجنة العليا توجه جميع المؤسسات بتهيئةالبيئة بما يتوافق وحالةالطوارئ الصحية

أعلنت اللجنة العليا للطوارئ الصحية عن تخفيف اجراءات الطوارئ الصحية بالبلاد إعتبارا من يوم غد الاربعاء علي أن يبدأ حظر التجوال من الساعة السادسة مساءا وحتى الخامسة صباحا يوميا مع رصد ومتابعة الوضع الصحي بشكل دقيق تحسبا لأي تداعيات سالبة، علي أن تكون الحركة لذوي الإستثناءات المسموح بها فقط.

ووجه بيان للجنة العليا للطوارئ الصحية تلاه الاستاذ فيصل محمد صالح وزير الثقافة والاعلام في منبر وكالة السودان للأنباء مساء اليوم بحضور بروفيسور صديق تاور عضو المجلس السيادي رئيس اللجنة المناوب للجنة العليا للطوارئ الصحية وجه جميع المؤسسات بتهيئة بيئة العمل بما يتوافق وحالة الطوارئ الصحية؛ ووضع البرتوكولات والموجهات وتوفير المعينات الطبية التي تضمن الحد من انتقال المرض وانتشاره في محيط العمل، كما دعا البيان الوزارات والمصالح الحكومية والمصانع والشركات بتحديد النسب المعقولة من العاملين لتسيير العمل بما لايتجاوز 50% كمرحلة أولي؛ لاستئناف العمل تدريجيا مع الالتزام بالشروط الصحية التي تمنع انشار الوباء ، كما اشار البيان الى فتح المطار جزئيا وفق اشتراطات وخطط ستكشف عنها سلطة الطيران المدني لاحقا .

وحول حركة نقل المسافرين أوضح البيان انها ستكون معلقة من وإلي ولاية الخرطوم إلي حين ا ستجلاء الموقف الصحي بشكل يضمن سلامة المواطنين، ووجه البيان غرفة النقل للتواصل مع وزارة البنى التحتية والنقل للاتفاق علي التدابير اللازمة لعبور المرحلة الحالية من الطوارئ الصحية بسلام .

وفيما يتعلق بالعالقين في البلدان الاخرى ابان البيان أنه تم اجلاء أكثر من 10 آلاف من السودانيين العالقين بالخارج خلال الاسابيع الماضية؛ مع جدولة للراغبين في العودة من غير العالقين مع مراعاة فتح المعابر والمطارات؛ وقدرة المواعين الطبية المحلية علي القيام بالإجراءات الصحية الضرورية المتعلقة بالجائحة ؛ وحذر البيان ضعاف النفوس وسماسرة الأزمات الذين يستغلون ظروف المواطنين للكسب الرخيص خاصة وأن المعابر لاتزال مغلقة .

ودعا البيان المواطنين بعدم الاستهانة بالوباء واتخاذ التدابير التحوطية للوقاية من المرض ولبس الكمامات والتعقيم وغيرها من التوجيهات التي تنصح بها السلطات الصحية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق