مدونة الدكتور طارق محمد عمر

مدونة الدكتور طارق : قرار منع الاجانب من العمل بالتجارة / رصد وتحليل وتقييم

 

دكتور طارق محمد عمر يكتب :
في العالم المتقدم يشترط في اختيار الوزير لوزارة معينة ان يكون متخصصا وخبيرا وكفؤا ومرنا ذو ثقافة عامة وتدبر للتاريخ .
إن قرار منع الاجانب من مزاولة النشاط التجاري شاملا الصادر والوارد يفتقر للعلمية والنظرة الثاقبة .
يشهد تاريخ الدولة السودانية الحديثة المؤرخ بالعام 1821 ان السبب الرئيس في نماء وتطور ورفاه السودان وسعادة مواطنيه هم الاجانب .
لقد أنشئت شركات اجنبية ساهمت بفاعلية في تشجيع الانتاج والصادر وفتح أسواق عالمية في عهدي الاستعمار .. خاصة في مجالات القطن والأخشاب والصمغ العربي والثروة الحيوانية والحبوب الزيتية .. وقد كانت هذه الشركات بمثابة مراكز تعليم للسودانيين حيث اهلتهم للانفتاح الخارجي وتأسيس شركات للصادر في المحيط الإقليمي والدولي .. لاسيما في أوروبا وآسيا .
صحيح قد نمنع الأجنبي من التجارة الهامشية والعشواىيةوالمضرة بالبيئة لكنه جد مهم في عمليات الإنتاج والصادر والوارد .
الأجنبي يكسب المواطن خبرات جديدة في الإنتاج الزراعي والحيواني والسمكي والصناعي .. وبما ان الصادر يحتاج لتجويد المنتج والتسويق والترويج إقليميا وعالميا وفتح أسواق خارجية جديدة ومتجددة فهم أهله .
فقط المطلوب من السلطات المحلية مراقبة أداء الأجنبي والتزامه بالمواصفات والمقاييس وتوريد حصيلة الصادر في مصرف سوداني .
فيما يتعلق بالاستيراد يمكن وضع شروط للاجنبي تقلل من السلع الكمالية وتركز على الضروريات لاسيما في مجال مدخلات الإنتاج .
ارجو من وزير تجارنتا وصناعتنا وهو ابن وزير سابق عرف بالمرونة والتاني .. ان يصدر قرارا يلغي بموجبه قرار منع الاجانب من مزاولة النشاط التحاري وما يتصل به كليا .. اصالة أو وكالة ..خاصة في مجال الإنتاج والصادر .
وبالله التوفيق .
د. طارق محمد عمر .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق