منوعات

الدعم السريع بولاية البحر الأحمر تضبط خلية تمارس الإتجار بالبشر

تمكنت استخبارات قوات الدعم السريع قطاع البحر الأحمر من ضبط خلية بمدينة بورتسودان تنشط في عمليات الاتجار بالبشر وتهريبهم الى خارج البلاد نظير مبالغ مالية طائلة.

وأوضح قائد استخبارات الدعم السريع بالقطاع المقدم فائز بلة حيثيات عملية التهريب التي تم ضبطها بأن الخلية ظلت تمارس نشاطها الاجرامي عبر شبكة بين الخرطوم وولاية البحر الأحمر، وتم ضبطها بعد متابعة دقيقة الى ان وصل المستهدفين بعملية التهريب الى مدينة بورتسودان قادمين من الخرطوم و البالغ عددهم (12) شخص من جنسيات مختلفة تمهيداً الى تهريبهم إلى خارج السودان عبر الحدود الشمالية للولاية والقبض على (3) من أفراد الخلية بينهم امرأة .
ووقف والي البحر الأحمر المهندس عبد الله شنقراي رئيس اللجنة الأمنية واعضائها بقسم شرطة الثورة بالقطاع الشرقي لمحلية بورتسودان على ضبطية تهريب البشر.
وأشاد شنقراي بالدور المتعاظم لقوات الدعم السريع في حماية مكتسبات البلاد وتأمين الحدود والحفاظ على الأمن القومي السوداني.
وقال شنقراي ان موقع الولاية الحدودي مع دول الجوار والساحل البحري الممتد يجعل الولاية عرضة للجرائم العابرة للحدود والتهريب بأشكاله المختلفة، مشدداً على ضرورة تضافر الجهود وتعزيز قدرات الولاية الأمنية لمجابهة المهددات الأمنية التي يفرضها الموقع الجغرافي للولاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق