إقتصاد

ضبط مصنع عشوائي لمعالجة مخلفات التعدين بشمال بحري

ضبطت مباحث شرطة التعدين مصنع عشوائي لمعالجة مخلفات التعدين بمزرعة بضاحية (الكدرو) شمال بحري، وتم القبض على (٣) أشخاص داخل المزرعة التي يوجد بها المصنع بصورة غير شرعية وغير قانونية.

 ووجه دكتور محمد يحى عبد الجليل وكيل قطاع التعدين شرطة التعدين والادارة القانونية بقطاع التعدين باتخاذ الإجراءات القانونية فورا الى جانب الإسراع في مصادرة مخلفات التعدين التي ضبطت في المداهمة والتي تعمل بصورة غير شرعية ودون علم الجهات المختصة.

وقطع الوكيل بضرورة توقيع أقصى العقوبات على من يعبثون بصحة وسلامة الإنسان والحيوان والبيئة وذلك من خلال معالجة تلك المخلفات التي تحمل موادا ضارة بالبيئة ومعالجتها وسط المزارع ومخازن المنتجات الزراعية.

وكان وفد بقيادة وكيل قطاع التعدين بوزارة الطاقة والتعدين يرافقه المدير العام للهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية جيولوجي مستشار سليمان عبد الرحمن والمدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية مبارك اردول ومدير شرطة التعدين اللواء خالد حسن وعدد من مديري الادارات بوحدات قطاع التعدين المختلفة قد وقفوا على الضبطية .

وكشفت المعلومات التي توفرت الى مباحث التعدين أن كمية المخلفات التي تم ضبطها تم جلبها من أسواق التعدين بولاية غرب كردفان ورحلت بواسطة عربة ( دفار)، كما أشارت المعلومات إلى أن المصنع يعمل منذ فترة طويلة مما يدل على أنه تمت فيه معالجة كميات من الخام بواسطة مواد كيميائية مثل السيانيد والتي لايتم استخدامها الا وفقا لشروط وضوابط .

وعلم الوفد الذي وقف على الضبطية ان المواد الكيميائية المستخدمة في معالجة المخلفات يتم توفيرها بواسطة مصنع (شنق دا) الصيني الذي وجهت رئاسة قطاع التعدين بوقفه في وقت لاحق الا انه لم يلتزم بالشروط مما قاد الوفد الى مداهمة المصنع نهار اليوم (الإثنين) والتوجيه بإغلاقه فورا ووضع حراسة عليه وحصر كمية المواد الكيميائية الموجودة به .

يذكر أن المزرعة التي تتم فيها معالجة مخلفات التعدين تتواجد بالقرب من مزارع لتربية المواشي (ابقار) ومزارع أخرى لزراعة أعلاف الماشية ومخزن لتخزين البصل والذي تعرض جزء منه للتلف بسبب المواد المستخدمة في معالجة مخلفات التعدين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق