تقارير

فتاة تقود موتر بالخرطوم تشعل مواقع التواصل الاجتماعي

 

الأحد 1 نوفمبر 2020

في ظاهرة حديثة على المجتمع السوداني ايدها البعض ورفضها آخرون تداول مدونون بمواقع التواصل الاجتماعي صور لفتاة تقود موتر ( دراجة بخارية ) بأحد شوارع العاصمة الخرطوم ، أثارت تفاعل الكثيرين خاصة الفتيات ، حيث اعتبر بعضهن أن المواتر ليست حكرآ فقط على الرجال خاصة في ظل الأزمة العامة خاصة أزمة الوقود التي تمر بها البلاد وتدهور وتنامي ازمة المواصلات ، وأشار عدد من الفتيات أنهن يتجهن لتعلم قيادة الدراجات البخارية، واستخدامها كوسيلة مواصلات ، بدلآ عن الوقوف لساعات طويلة في انتظار المواصلات واليوم ظهر ذلك بجلاء .

بينما علق شباب آخرون أن هذه هي المدنية التي تريدونها يا بنات في لهجة حادة رافضة للفكرة .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق