سياسة

انطلاق حملة جمع السلاح وعربات غير المقننة بوسط دارفور

أعلنت اللجنة الفنية العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة انطلاق عملية الجمع القسري للسلاح والعربات غير المقننة والدراجات النارية بولاية وسط دارفور بواسطة قوات الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى.

وأوضح المقرر والمنسق الفني للجنة العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة اللواء ركن/ دكتور عبدالهادي عبدالله عثمان في تصريح صحفي عقب اجتماعه مع لجنة أمن الولاية إن عملية الجمع القسري تستهدف جمع السلاح والعربات غير المقننة “البوكو حرام” والدفع الرباعي والدراجات النارية ، مشيرا إلى أن هذه الحملة بدأت بعمليات التوعية بأهمية هذه العملية والجمع الطوعي وعملية الجمع القسري التي ستنطلق أعتباراً من اليوم.

من جانبه قال والي ولاية وسط دارفور الدكتور أديب عبدالرحمن إن عملية نزع السلاح وتقنين العربات غير المقننة وجمع عربات الدفع الرباعي تعزز الأمن والاستقرار بالولاية وتسهم في تحسين عملية الاقتصاد، مشيداً بدور قوات الدعم السريع والقوات النظامية في تحقيق هذه المهمة،مشدداً على أهمية الإعلام ودوره في عملية التوعية بأهمية هذه الحملة وأهدافها.

وأعلنت قيادة قوات الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى بوسط دارفور وسط دارفور جاهزيتها لتنفيذ المهمة وتأمين الموسم الزراعي والحصاد وبسط الأمن والاستقرار في ربوع الولاية كافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق