منوعات

وفاة طفل سوداني بمكة نتيجة سقوطه من الدور الأول

توفي طفل سوداني نتيجة سقوطه من الدور الأول، بمدينة مكة المكرمة، بعد أن أفلت من بين يدي والده الذي كان يلاعبه على نافذة بالطابق الأول.

وكان الأب يلهو مع طفله الذي لم يتجاوز السنتين من عمره، على نافذة شقتهم بالطابق الأول، فأفلت الطفل من يد والده وسقط منه، ليفارق الحياة، في حادثة أليمة أفجعت أفراد أسرته.

يذكر أن والده مغترب سوداني يعمل مهندس أمن وسلامة، انتقل قبل عام من العاصمة السعودية الرياض، للعمل بمكة المكرمة التي كانت أمنيته على الدوام ليبقى قريباً من الحرم.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق