سياسة

واشنطن تضع الجيش والمخابرات السودانية تحت رقابتها

أجاز الكونجرس الأمريكي قرارا من شأنه وضع رقابة على الموارد المالية للجيش السوداني وجهاز المخابرات العامة.

وينص قانون دعم التحول الديمقراطي في السودان على مراقبة أموال واصول الأجهزة الأمنية والعسكرية وميزانياتها والكشف عن اسهمها في جميع الشركات العامة والخاصة.

ويخول القانون للرئيس الأمريكي بحسب رصد صحيفة (متاريس) تقديم المساعدة للحكومة السودانية من أجل سيطرة المكون المدني على أجهزة الأمن والمخابرات.

كما يتيح قانون دعم التحول الديمقراطي في السودان التأكد أن هذه الأجهزة لا تحد من الحريات المدنية للسودانيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق